مفتي آل سعود يعتبر منع المرأة من قيادة السيارة “حماية من الشر”

مفتي آل سعود يعتبر منع المرأة من قيادة السيارة حماية من الشر

إحدى النساء السعوديات تقود سيارة متحدية قرار المنع

ونقلت صحف سعودية اليوم عن المفتي قوله خلال محاضرة في جامعة طيبة في المدينة المنورة..على المجتمع “ألا يجعل قضية قيادة المرأة السيارة همه الشاغل” داعيا إلى ان ينظر لمنعها بمنظار “حماية المجتمع من الشر المترتب على تلك القضية”.

ودعا المفتي الشبان والفتيات إلى الحذر مما سماه ” شر القنوات الإعلامية المغرضة التي تتقصد الدولة وما تقوم به من خدمة للإسلام والمسلمين” ووصفها بالمواقع “السيئة” و بانها تعد “منبرا للفساد ونشر الشبهة والضلال”.

وكانت ناشطات سعوديات أطلقن عريضة في أيلول الماضي تدعو النساء إلى قيادة السيارات لكن الناشطات تفاديا منهن للصدام مع السلطات التزمن قرار المنع الذي صدر عن وزارة الداخلية لكنهن أكدن عزمهن مواصلة الحملة.

ورغم قرار المنع قادت نساء عدة السيارات في مدن المملكة ما دفع الشرطة الى تحرير مخالفات بحقهن.

والسعودية هي البلد الوحيد في العالم الذي يمنع النساء من قيادة السيارات كما تحتاج النساء لموافقة محرم أو ولي امر “والد أو شقيق أو زوج أو ابن عم” للسفر والعمل والزواج وهي قيود اجتماعية صارمة في المجتمع السعودي.