في اجتماع هيئة مكتب المنظمات والنقابات, الرفيق هلال: إعادة ترتيب البيت الداخلي.. والارتقاء إلى المستوى المنشود

“لن يكون اجتماعي معكم الأول والأخير بل سيكون هناك المزيد من الاجتماعات واللقاءات والزيارات الى مقر عملكم وسنشارككم اجتماعاتكم وسنبقى على تواصل  معكم وسنعالج مشكلاتكم وستبقى أبوابنا مفتوحة أمامكم وكل ما ستطرحونه سيكون موضع اهتمام القيادة الحزبية”الرفيق هلال هلال الامين القطري المساعد للتنظيم السوري لحزب البعث العربي الاشتراكي

بهذا خاطب الأمين القطري المساعد للحزب الرفيق هلال الهلال رؤساء المنظمات الشعبية والنقابات ورؤساء المكاتب الفرعية لها بالمحافظات خلال اجتماع مكتب المنظمات والنقابات القطري أمس، مضيفاً: إن أهمية الاجتماع تأتي كونه الأول بعد عملية الدمج للمكتبين إضافة إلى حضور رؤساء المكاتب الفرعية. 

وقال الرفيق الهلال: إن مكتبكم من أهم مكاتب القيادة للتواصل مع كافة القطاعات الشعبية المنظمة والمنتشرة في كافة مفاصل الحياة العامة ولذلك نعول عليه خلال الفترة القادمة للقيام بالكثير من المهام التي تضمنتها خطة عمل القيادة نظراً لانتشاركم الكبير على أرض الوطن وقدرتكم على الوصول إلى الجميع، وأضاف: لقد هيئنا الأدوات الحقيقية للعمل الحزبي بعد تشكيل الفروع والشعب والفرق في طريقها  للتشكيل.

 خطوتنا القادمة ستكون مخصصة لعمل المنظمات والنقابات وسنقيّم أداءها خلال الفترة الماضية لأننا مقبلون على مرحلة عمل مستقبلية واستحقاقات تتطلب منا الاستعداد  وبذل أضعاف الجهد الذي نقوم به اليوم. ومن هنا تأتي أهمية المكتب، وعملية الدمج جاءت لإعطائه  المزيد من الحيوية والحراك والمرونة في العمل لأننا نريد قيادات نقابية في المستوى المطلوب منها لا قيادات هدفها الظهور والاستفادة من مزايا الموقع. 

وهذا الأمر يفرض علينا إعادة ترتيب بيتنا من الداخل ويفرض عليكم واجب تقديم المبادرات الإنسانية والاجتماعية وأن تكونوا متواجدين في كل التجمعات ذات الصلة وأن تتواصلوا مع الجمعيات الأهلية التي تقدم خدمات للوطن وليس مع تلك التي تنفذ أجندات خارجية وهذا أمر لن نسمح به.

وتطرق الأمين القطري المساعد إلى ضرورة أن تهتم المنظمات والنقابات بموضوع الخدمات التي تقدمها لأعضائها وأن تعزز التواصل معهم، مشيراً إلى ضرورة الاهتمام بموضوع الإغاثة والعمل الإنساني وأن يتم تقديم المزيد من الخدمات في هذا المجال بالتعاون مع الوزارات المعنية وعدم انتظار الدعوة من هذه الجهات لأن المنظمات والنقابات معنية بهذا الموضوع ويجب الانتقال من مرحلة التوجيه إلى مرحلة المبادرات والعمل على البدء بإعادة تأهيل المنشآت والبنى المتضررة، إضافة إلى ضرورة التواصل مع المنظمات والنقابات الدولية لفضح حقيقة الأعمال المرتكبة من قبل المجموعات الإرهابية المسلحة، وطالب الرفيق الهلال المجتمعين بالتوصل إلى برنامج عمل للمرحلة المقبلة ورفع نتائج عملهم إلى القيادة،  مؤكداً أن المؤامرة التي تستهدف سورية اليوم وتحاول تدمير مشروعها الوطني والقومي قد سقطت بفضل تلاحم الشعب مع الجيش العربي السوري وشجاعة وحكمة قيادة السيد الرئيس بشار الأسد التي جعلت من سورية لاعباً دولياً أعاد ترتيب خارطة العالم…

الرفيق عبد المعطي مشلب عضو القيادة القطرية رئيس مكتب المنظمات والنقابات القطري قال: إن هدفنا اليوم هو تعزيز دور الحزب ودوركم على أرض الواقع لأنكم تشكلون قوة لا يستهان بها وعدد أعضائكم وصل إلى  مئات الآلاف وبالتالي أنتم قادرون على فعل الكثير، مضيفاً: إن المكتب سيكون على تواصل دائم معكم ويساعد بتنفيذ مقترحاتكم وسيساهم بحل صعوبات العمل ولن يكون بعيداً عنكم. وأضاف: يتوجب عليكم التعامل مع المكتب بكل صراحة وموضوعية وإرسال تقارير عمل  بشكل دوري وتوثيق النشاطات التي يتم القيام بها وإجراء المسح السياسي لعدد الأعضاء وأن يكون هناك هيكل إداري والاهتمام بالهيكلية التنظيمية إضافة إلى ضرورة التواصل مع الأعضاء وإقامة المزيد من النشاطات الاجتماعية والثقافية واللقاءات مع الأعضاء  وإطلاق المبادرات التي يتعزز وجود الحزب من خلالها  وإيجاد كادر متخصص للقيام بالأعمال وتطوير التشريعات والقوانين التي تعيق العمل .

وبين رئيس المكتب أن خطة العمل للفترة المقبلة طموحة وهادفة وتتطلب من الجميع وضع خطط تنفيذية من وحيها وليس إعادة صياغتها من جديد  وخلال الفترة القادمة سيتم إجراء تقييم للعمل  لأن الهدف هو وجود قيادات نقابية قادرة على العطاء وذات انتماء وطني قوي.

وزيرة الشؤون الاجتماعية الدكتورة كندا الشماط قالت: إن الوزارة تبذل كل الجهود الخاصة بموضوع الملف النسائي وقد تم تقديم الكثير من الدعم وان التعاون مع المنظمات الدولية يتم على مبدأ احترام السيادة الوطنية مضيفة: إن الوزارة مستعدة للتعاون مع كل المنظمات والنقابات الراغبة في العمل بالملف الإنساني من خلال اللجنة العليا للإغاثة .

وزير الصحة الدكتور سعد النايف قال إن الواقع الصحي في سورية مستقر لأبعد الحدود وليس هناك قلق بهذا الموضوع وكل ما يشاع  بهذا الخصوص عار عن الصحة لاسيما المتعلق بموضوع شلل الأطفال لأن هذا الموضوع مبالغ فيه وهدفه إعلامي لأن عدد حالاته محدودة وخلال الفترة القادمة سيتم إطلاق ست حملات خاصة بشلل الأطفال تشمل كل المحافظات داعياً المنظمات الشعبية والنقابات لمساعدة الوزارة.

بعد ذلك تمت مناقشة خطة عمل المكتب وقدم رؤساء المنظمات والنقابات ورؤساء المكاتب الفرعية خطط عملهم للفترة القادمة وعرضوا الصعوبات التي تعيق العمل .

دمشق – بسام عمار – صحيفة البعث