بيان صادر عن طلائع حرب التحرير الشعبية – قوات الصاعقة بذكرى يوم الأرض

بيان صادر عن طلائع حرب التحرير الشعبية – قوات الصاعقة

يحيي أبناء شعبنا الفلسطيني ذكرى يوم الأرض الذي خلدته الذاكرة الفلسطينية بمداد متواصل من التضحيات التي قدمها أبناء فلسطين دفاعاً عن حقهم الذي لا يقبل المساومة أو التنازل أو التقسيم . لقد شكل يوم الثلاثين من مارس عام 1976 نقطة تحول هامة في مواجهة سياسات التهويد والمصادرة والاقتلاع التي تنتهجها سلطات الاحتلال، فكانت انتفاضة جماهير شعبنا في الأرض المحتلة عام 48 صفعة في وجه العدو الصهيوني ودلالة قاطعة بأن شعب متجذر بهذه الأرض التي روتها دماء شهدائنا .

إن منظمة الصاعقة ، وإذ تتوجه بالتحية إلى جماهير شعبنا الصامد المرابط على امتداد أرض فلسطين المباركة وفي والشتات ، فإنها تؤكد على ما يلي:

أولاً: إن ارتباطنا بأرضنا ومقدساتنا واجبٌ وطني، وقومي، وإنساني ، وعليه فإننا نؤكد أن خيار المواجهة والاشتباك مع الاحتلال الصهيوني، هو الطريق الوحيد لكنس عدونا الذي يقتل شعبنا وينتهك حقوقنا وكرامتنا.

ثانياً: ستبقى أرضنا محور الصراع مع الاحتلال الصهيوني، ولن ينتهي هذا الصراع قبل تحرير كل فلسطين من دنس الإحتلال الغاصب .

ثالثاً: إننا في منظمة الصاعقة سنناضل من أجل وحدة الأرض الشعب ولن نسمح بتمرير أي مخطط يستهدف فصل أي جزء من فلسطين، والمقاومة التي حمت هذه الوحدة وجسدتها في ميدان الشرف والكرامة مع العدو الصهيوني.

التحية كل التحية لجماهير شعبنا الصامدة
التحية لأرواح شهدائنا الإبرار
التحية للاسرانا في سجون العدو الصهيوني

طلائع حرب التحرير الشعبية
قوات الصاعقة
قطاع غزة