اليونسكو تدرج قرية بتير الفلسطينية على لائحة التراث العالمي

أدرجت منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة “اليونسكو” قرية بتير الفلسطينية على لائحة التراث العالمي.

اليونسكو تدرج قرية بتير الفلسطينية على لائحة التراث العالمي

اليونسكو تدرج قرية بتير الفلسطينية على لائحة التراث العالمي

ونقلت وكالة معا الفلسطينية عن وزير السياحة والآثار الفلسطينية رولا معايعة قولها “إنه تم إدراج بتير رسميا على لائحة التراث العالمي بعد أن صوتت 11 دولة خلال جلسة للمنظمة بالدوحة اليوم على الضم فيما صوتت 3 دول ضده و7 امتنعت عن التصويت “مشيرة إلى أن الوزارة تعمل حاليا للإعداد لإدراج الخليل على لائحة التراث العالمي.

بدوره قال رئيس بلدية بتير أكرم بدر لوكالة معا: “إن ألمانيا طلبت التصويت السري على الملف الفلسطيني “موضحا أن 21 دولة يحق لها التصويت على القرار وقد نجحت فلسطين في الحصول على غالبية الأعضاء.

وأشار إلى أن إدراج بتير يأتي بعد إضافة كنيسة المهد وطريق الحجاج للائحة لافتا إلى أن إضافة قرية بتير يمنع الاحتلال الإسرائيلي من إقامة جداره الفاصل في القرية حيث كانت المحكمة الإسرائيلية تنتظر قرار اليونسكو للحكم بشأن موضوع الجدار.

وتمتاز بتير بخضرة أراضيها ومزروعاتها وكثرة ينابيعها والمواقع الأثرية فيها قد أضيفت للائحة نظرا لاحتوائها على نظام ريٍ فريد ومتميز وهو الأقدم والوحيد في العالم.

وكان الفلسطينيون حققوا في حزيران 2012 أول انتصار تاريخي تجلى في موافقة اليونسكو على إدراج كنيسة المهد في بيت لحم بالضفة الغربية على قائمة التراث العالمي