القيادة القطرية السورية تجتمع برئاسة السيد الرئيس بشار الأسد

عقدت القيادة القطرية السورية لحزب البعث العربي الاشتراكي اليوم اجتماعاً برئاسة الأمين القطري للحزب السيد الرئيس بشار الأسد جرى خلاله تقييم أداء المؤسسة الحزبية خلال المرحلة الماضية ووضع أولويات العمل في المرحلة المقبلة.

القيادة القطرية السورية تجتمع برئاسة السيد الرئيس بشار الأسد

القيادة القطرية السورية تجتمع برئاسة السيد الرئيس بشار الأسد

وأكد الرئيس الأسد على أن الانتخابات الرئاسية أظهرت بشكل جلي الحالة الوطنية الراسخة لدى الشعب السوري المتمسك بسيادته وقراره المستقل، وأثنى على الجهود التي بذلتها قيادات الحزب وكوادره خلال هذه المرحلة، مشيراً إلى أن الحالة الشعبية العفوية والوطنية توجت تلك الجهود فكانتالنتيجة هذا الزحف الجماهيري باتجاه صناديق الاقتراع.

وأضاف الأمين القطري أن من الضروري البناء على هذه المرحلة والتفكير بشكل أكثر ديناميكية لتفعيل الحوار مع الجيل الشاب داخل الحزب وخارجه والتواصل مع جميع الشرائح بما يساهم في الوصول إلى مفاهيم موحدة نستطيع من خلالها حماية البلد وإعادة البناء لتحقيق ما نصبو إليه جميعاً.

وأوضح الرئيس الأسد أن المرحلة المقبلة تتطلب وضع خطط واضحة المعالم مبنية على خطوات عملية لتفعيل المنظمات التابعة للحزب وتحديد مهام المؤسسات الحزبية والاستفادة من الخبرات المتاحة وصولاً إلى بناء علاقات صحيحة مع المؤسسات والمنظمات والأحزاب الأخرى، مؤكداً على دور الإعلام البعثي في إيصال صورة البعث الصحيحة وإيجاد إجابات واقعية وسليمة تكون في متناول كل الرفاق البعثيين حول جميع التطورات في الساحتين الإقليمية والدولية وليس المحلية فقط.

من جانبهم طرح أعضاء القيادة رؤاهم بشأن تطوير العمل الحزبي في المرحلة المقبلة، والتي تمحورت حول تغيير النمط الفكري في التعاطي مع كوادر البعث ومع شرائح المجتمع المختلفة، مع التأكيد على التفاعل الميداني المستمر مع القواعد والعمل بدأب مع الحكومة للوصول إلى التكامل المنشود بين حزب البعث ومؤسسات الدولة، مؤكدين أن الجماهير كانت دائماً هي البوصلة الأساسية للبعث وستبقى كذلك خاصة بعد ما أظهره الشعب السوري من تضحية ووفاء حماية لخياراته وقراراته عبر السنوات الثلاث الماضية والتي توجها بالاقبال الكبير والكثيف يوم الانتخابات