الصين تدمر 6 ملايين سيارة لمكافحة الضباب الدخاني

ضباب دخاني كثيف يخفي معالم بكين

ضباب دخاني كثيف يخفي معالم بكين في الصين

اتخذت السلطات المحلية في الصين خطوات جذرية بشأن تلوث الهواء الكبير في المدن، من ضمنها تدمير 6 مليون سيارة.

وإستناداً الى نتائج البحوث التي أجرتها وكالة البيئة الصينية، تسبب السيارات أكثر من 31 بالمائة من التلوث في بكين، لذلك بموجب هذا القرار الذي يجب أن ينفذ حتى نهاية السنة الحالية، سيتم فيها تدمير 300 ألف سيارة.

وتنوي السلطات الصينية تدمير 5 ملايين سيارة في العام المقبل. وتهدف هذه الخطوات إلى زيادة الرقابة على غازات عوادم السيارات.

وباتت مكافحة تلوث الهواء الجوي من أولويات السلطات الصينية، كمحاولة تخفيف الأضرار البيئية الناتجة عن التطور الصناعي.

وكانت سلطات بكين قد أعلنت أنها ستدفع إعانات مالية لكل من يجلب سيارته القديمة إلى مراكز التدمير.

ويقول خبراء، إن هذا الإجراء لا يكفي لمكافحة التلوث، لأنه من الضروري تحسين الوقود المستخدم من أجل تخفيض مستوى الغازات الضارة في العوادم.