الخارجية السورية: أي تدخل تركي يعد عدواناً موصوفاً

وزارة الخارجية السورية

وزارة الخارجية السورية

توجهت وزارة الخارجية السورية، في رسالتين متطابقتين اليوم، إلى الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، ورئيس مجلس الأمن قائلة إن النهج المعلن للحكومة التركية يشكل انتهاكاً سافراً لميثاق الأمم المتحدة الذي ينص على احترام السيادة الوطنية للدول وعدم التدخل في شؤونها الداخلية.

وذكرت “الإخبارية السورية” أن الخارجية قالت إن “على المجتمع الدولي وبشكل خاص مجلس الأمن التحرك لوضع حد لمغامرات القيادة التركية التي تشكل تهديداً للأمن والسلم الإقليمي والدولي”.

وأضافت أن “على المجتمع الدولي ومجلس الأمن أن يقفا وقفة جادة ويتخذا موقفا ًحازماً ومسؤولاً لوضع حد لنهج أنقرة المدمر وإرغامها على الامتثال لقرارات مجلس الأمن ووقف الدعم اللامحدود الذي تقدمه للتنظيمات الإرهابية ومطالبتها بوقف تدخلها في الشؤون الداخلية لسورية”.

جريدة السفير